قصة

الشــحّاذ

يمكنك تقييم هذا المقال. عدد التقييمات: 2 بقلم: د. منجي الأشعاب   أعتذر من صاحب ” الشحّاذ”. فنحن الكُتّاب نحترف اللّصوصية لنستمرّ. ” قصّة من الواقع بتصرّف من الكاتب” *** الوقتُ غروب، أصلح من هندامه ثمّ أزاح العرق من على جبينه بيديه وهمّ بالصّعود. عربة المترو مُثقلة بالكادحين المتهالكين على الكراسي. النّعاس ينزل ثقيلاً على […]

الشــحّاذ Read More »

شمس الأموات لا تدفئ الأحياء

يمكنك تقييم هذا المقال. عدد التقييمات: 1 بقلم: د. كوثر  يونس   نفس الإنسان، ذلك الجوهر الذي يُسعده ويشقيه، يمرضه ويشفيه، يجعله مرحاً كأنّ الدّنيا بين يديه، وفجأةً تضيق وكأنّها ثقب إبرة، هذه النّفس التي تنحرف وتعتدل، تزكو وتضمر ، تكون عبقريّةً، كأنّما يوحى إليها من السّماء، وتكون شريرةً كأنّها لهب من الجحيم، هذه النّفس

شمس الأموات لا تدفئ الأحياء Read More »

شهـادة الامتيــاز

يمكنك تقييم هذا المقال. عدد التقييمات: 0 بقلم: منجــي الأشعاب   أهلا يا أمّي: لِمَ عدتِ متأخّرة اليوم؟! لقد ذهبت إلى الحقول المجاورة لأجمع بعض الخضر نطبخها للعشاء. اليوم أيضا سنأكل خضرا. لقد مللتُ. الفصل شتاء ولنأخذ ما يكفينا من الخضر فهي مفيدة لصحّتنا. أريد بيضا مسلوقا. دجاجتنا لم تبض منذ أسبوع اشتقت إلى بيضة

شهـادة الامتيــاز Read More »

حضيـــرة الدّجاج

يمكنك تقييم هذا المقال. عدد التقييمات: 0بقلم: أ. هذباء الغويلي   لشيخ الحيّ حضيرةُ دجاجِ، بنى سياجها ورفعه وثبّت بابها وأوصده. كان يخشى عليها من الثّعالب الماكرة التي تهاجم الحضائر بين حين وآخر. تتسلّل ليلاً وتقفز على سور الحضيرة فتخنق ما تشاء من الدّجاج ثمّ تأخذ نصيبها وتفـــرّ.   كان شيخ الحارة يُطلق على الثّعالب

حضيـــرة الدّجاج Read More »

سـارقُ العِلــكة

يمكنك تقييم هذا المقال. عدد التقييمات: 0بقلم: أ. هذباء الغويلي   استيقظت المدينة ذات يومٍ على صوت صاحب الكُشك وهو يسوّق لجرائده: “سارقُ العلكة في ورطة”، هيّا تعرّفوا على ما جرى مع سارق العلكة. ولأنّ الخبر طريف فقد شدّ انتباه أكثر النّاس ممن سمعوه  فسارعوا لاقتناء الجريدة. ولأنّ خبر سارق العلكة لم يحتو إلاّ على 

سـارقُ العِلــكة Read More »

القـــراءةُ خيانة عظمى

يمكنك تقييم هذا المقال. عدد التقييمات: 0 بقلم: مهاب لحبيري   سيّدي القاضي، أنا مجرمٌ خطيرٌ وخطير جدّا. تهمتي ليست هيّنة سيدي، فقد ضبطوني أقرأ كتابا. هل ترى فداحة هذا الجرم؟ أو بالأحرى هي مجموعة جرائم في آن واحدٍ…   سيّدي القاضي، لم أكن أعرف أنّ القراءة فعلٌ “خادش للحياء” يحرج الكثيرين… سيّدي القاضي، لا

القـــراءةُ خيانة عظمى Read More »

كريستاليّة الرّجال…

يمكنك تقييم هذا المقال. عدد التقييمات: 0أدار المفتاحَ بهدوءٍ خشية إحداث ضجيج يزعجها. دفع الباب بكلّ حذر إلى الحدّ الذي سمح له بمرور جسمه. سحب  المفتاح من القفل وأغلق الباب بهدُوء. لم يشأ أن يشعل النٌور. اِستعان بضوء هاتفه ثم هوى إلى أربطة حذائه يفكّ عُقدها. انسلّت قدماه كالنّسيم وما انتصب الجسد قائمًا إلاّ و

كريستاليّة الرّجال… Read More »

نجــاح

يمكنك تقييم هذا المقال. عدد التقييمات: 0 بقلم: منيار نواصـــري   اِختفى البدرُ من السّماء، ولفّت الأرض بحلكةِ ظلمة ظلماء، يُسمع زفير الرّيح المخيف مع انهمار الدّيمة الوطفاء… هذه اللّيلة، لا نوم و لا إغفاء…السّاعة تشير إلى العاشرة ليلاً و الجوّ يوحي بالرّهبة. يمكُث “ناجح” في مكتبه يطلع على ملفاته وينجز تقاريره، ومع كلّ شهيق

نجــاح Read More »

حكايـةٌ لابنـــي

يمكنك تقييم هذا المقال. عدد التقييمات: 0 بقلم: أ. الصحبي الماجري   يُحكى أنّه كان يوجد في جزيرة تقع في أدنى الأرض غابة وافرة الأشجار كثيرة الأزهار وبها ينابيع ماء سلسبيل، صاف لذيذ الطّعم وصاف اللّون لا يكدّره تراب ولا شوائب ولا مواد ملوثة، وتعيش فيها حيوانات متعددة الأشكال والأنواع والألوان وينتشر فيها كثير من

حكايـةٌ لابنـــي Read More »

حديــثُ الغــريب

يمكنك تقييم هذا المقال. عدد التقييمات: 0 بقلم: أ. الصّحبــي الماجري    تبدأ الحكاية ذات مساء في مدينة غريبة، سكانها كّلهم غرباء، إلا امرأة عجوز، مازالت تحمل بعض الجمال من الزّمن الماضي. زمن الجنّ والخوارق. كل ليلة عندما يسكن النهار، تبدأ العجوز في حكايا الليل. يجتمع الغرباءُ حول العجوز، فتبدأ الحكاية، حكايتي. قالت العجوز: حدثني

حديــثُ الغــريب Read More »

Visit Us
Follow Me
Tweet